السبت، 14 أغسطس، 2010

ونج والفيس بوك والاسلام

ونج فتاة صينية لا دين لها, تبلغ من العمر قرابة الثانية والعشرين . ليست كغيرها من فتيات الصين فهي لا تعترف بعلاقات الشباب قبل الزواج وتحترم الأديان كثيرا. كنت أعطي دروسا في الحضارة الإسلامية لبعض الطلبة الصينيين في ماليزيا كل يوم احد. فطلبت تلك الفتاة أن تحضر الدرس . ثم التحق بالطلبة شاب أخر صيني الجنسية مسيحي الديانة يرغب في التحول إلي الإسلام ! كانت ونج مع الأيام تكون فكرة جديدة حول أخلاق المجتمعات المسلمة والشباب المسلم من خلال ما رويته لهم حول أخلاقيات الرسول الكريم وصحابته, وكونت قاعدة عامة فحواها أن أي مسلم هو صورة طبق الأصل من ذلك الجيل الفريد. بعد أيام تغيبت ونج عن الدرس ولم تعد تلقي علي السلام حين التقي بها مارا في طريقي إلي الجامعة. خطر في بالي أنها لم تقتنع بكلامي أو أني لم استطع توصيل رسالتي إليها حيث أن الحوار كان يدور باللغة الانجليزية. حاولت التقصي عنها فعرفت سبب إحجامها. قال لي احد الشباب الصينيين أنها أنشئت صفحة خاصة بها علي موقع الفيس بوك ووضعت صورة شخصية لها . وخلال فقط أربع وعشرين ساعة من ذلك التاريخ أرسل لها أكثر من شاب عربي مسلم رسالة تحوي ألفاظا غير أخلاقية . وحيث أنها فتاة محافظة وتحفظ تقاليد أسرتها أصدرت حكما عاما أن ما حدثتها عنه هو مجرد تاريخ لا أكثر وان ما تراه اليوم أمامها ليس إلا نسخة قبيحة لجيل مات ولم يعد حيا. سئلت نفسي عدة مرات هل كانت متسرعة في حكمها؟ أم أنها انبهرت بصورة النبي وأصحابه فعز عليها أن تري خلفا فاسدا لسلف صالح؟ أم أني بالغت في نقل صورة لذلك الجيل دون الإشارة إلي سلبيات الأجيال اللاحقة؟ أم أنها حتى الآن لم يكتب لها الهدي والدخول في دين الله؟ ظاهر الأمر أننا خسرنا إنسانا أخر لم يدخل في دين الله وكل ما ارجوه أن تعود ونج لتفكر في الإسلام من جديد . ودمتم سالمين

هناك 6 تعليقات:

هيسبيريدس يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

رمضان مبارك وكل عام وأنتم بخير..

نأسف بل نحن في غاية الخجل من وجود مثل هؤلاء الشباب ، ولعل ونج ستدرك ربما مع الخبرة والحياة أن كل إنسان بغض النظر عن ديانته ، أو عرقه ، لا يمثل إلا نفسه , ولعل ساعة هدايتها لم تحن بعد!

عودٌ أحمدٌ.. وشكرا على هذه المدونة الرائعة

هيسبيريدس

el_salheen يقول...

السلام عليكم ورحمة الله ....
والله اني ليحزنني ان نكون سبب في تنفر الناس من ديننا الحنيف بدل من ان ندعوه اليه,,
ربنا لاتجعلنا فتنة للذين كفرو

ولكن نتعزا بقوله تعالى
انك لاتهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء

بارك الله فيك

عسكر يقول...

تعازى لونج فى السباب المسلم الذى لاهم له غير الجنس لان مجتمعاتنا خنقت شبابها فلم يعد قادرا على الزواج فى سن الزواج فأصبح المتنفس الوحيد لهم فى النت والجنس .. الحق أقول لكى ياونج أن الدين الاسلامى ظهر فى مجتمع يتسم كثيرا بالاخلاق فرغم ان اهل قريش كانوا لايؤمنون بمحمد عليه السلام لم يستطع احد الادعاءكذبا عليه لذلك إنتشر الاسلام اما الان فالمجتمع بلا أخلاق ندعوا الله ونحاول جادين الدعوه اولا لمكارم الاخلاق قبل الاسلام ..

وعد يقول...

الله المستعان

الله لايحملنا ذنب صد البشر عن الاسلام

تأثرت فيها كثير وتخيلت كيف لو أسلمت كان نجت بحول الله من جهنم


الله يكتب لها الهدايه والصلاح

وجزيت خيرا

naceryo يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله
امثال هؤلاء اعطوا صورة سلبية عن الاسلام وهو منهم بريء . شباب تافه اعتقد ان من سوء حظها صادفت تلك العينة التي لا هم لها سوى التفاهة

احساس ذهلية يقول...

يعني فوق اننا ما ندعي للاسلام
بعد
نبعد غيرنا عن الاسلام ٍ؟؟