الأحد، 3 أغسطس، 2008

سؤال؟



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
حسنا اريد من الاخوة الاعزاء الاجابة عن لطيفة من لطائف كتاب الله , خصوصا اخواتي الامهات لانهم المعنيات بهذة الاية الكريمة التي تقول(وأوحينا إلى أم موسى أن أرضعيه )ثم اتبعها سبحانه بقوله (فاذا خفت عليه فالقه في اليم ولاتخافي ولاتحزني) , ان عملية الارضاع من الام لوليدها تولد روابط واحاسيس لايمكن ان يفهمها الا النساء, وام سيدنا موسي ماكانت لترمي بوليدها لولا ان الله ربط علي قلبها , السؤال ما هو المقصود من عملية الارضاع قبل الرمي في النيل العظيم الذي يهلك الرجال فما بالك بطفل وحيد؟ ولنفترض ان ام سيدنا موسي كانت تعلم مسبقا بان السلطات الحاكمة في تلك الفترة اقرت قتل كل مولود فكان من المفترض ان تتصرف بحسب الوحي سريعا وان الطفل موسي عليه السلام لم يشبع من رضعته بحكم الخوف الذي كان يتعمد الوالدة. اريد ان افهم ماهو المقصود بالارضاع هنا وهناك خطر يتبرص بالنبي المنتظر , هل هو لتسكين فزع الام؟ هل هو لاعطاء الطفل المبارك شيئا من امه كي يذكرها ؟ ماهي الحكمة من ذلك؟ من يدرك الامر يعمم الفائدة , ودمتم سالمين



هناك 8 تعليقات:

fahd يقول...

انا بس جيت علشان اقول اني مش من الامهات المرضعات علشان متعملش حسابي

حلو قوي انك تدعبس بالظريقة الحلوة دي لالتماس بعض الدرر المكنون في القرأن

دائما انت عسل

مع اصرارى يقول...

لفتة جميلة وسؤال صعب
وهو فى حد ذاته أجمل من الإجابة
حياك الله
مع أروع التحيات
السلام عليكم ورحمة الله

mhg1962 يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تساؤل ذكى وطرح طيب
بارك الله فيك أخى الكريم
وأنا معك أنتظر الإجابة

طالبه الفردوس يقول...

السلام عليكم

ما شاء الله على الموضوع

لم يخطر على بال احد هذا السؤال

انتظر الاجابه

المهاجر الى الله يقول...

ادعوك لزيارة مدونتى المتواضعة
www.eyuon.blogspot.com
مع تحياتى.... طارق سليم

عاشــــــ النقاب ـقــــة"نونو" يقول...

السلام عليكم
هتكلم من وجهة نظري كأم
ارضعيه
لان الطفل في بداياته خالص بيبقى بيعرف امه عن طريق الشم فكان لازم ترضعه علشان يعرفها
ولما يتقرب منه حد تاني غيرها يرفضها لانه عرف امه خلاص
كمان علشان يقر عينها بيه
لان الرضاع دة مش قادرة اقولك بيخلي الطفل في نني عين امه وعلاقة غريبة جميلة اوي بين الطفل والام
يارب اكون قدرت اوصل اللي انا شخصيا باشعر بيه كام
بتتعب نفسيا وقت فطام طفلها
تحياتي

fahd يقول...

: انت ايها الطائر
.. هلا حللت لدينا
.. عندنا الماء والعشب الاخضر
.. وعندنا دفء وشعاع شمس رائع
.. ايها الطائر لماذا لا تاتي
.. سنسقيك عسلا
.. ونقدم لك تمرا
.. ايها الطائر الرائع نحن فداء لك
.. فقط اهبط بجناحيك وسطنا
.. ستري الامن وتسمع الامان
.. وتلمس داخلنا الوفاء
.. ايها الطائر لا تخف
.. ليس مننا يخاف الطيور
.. ماهذه الغربة والوحده
.. اما اشتقت للراجه
.. للراحه
.. ولحضن دافئ
.. وعصافير صغيرة تلهو معها
.. ايها الطائر رجاء انتظر
.. هناك من يحبك
.. ينظرك

موناليزا يقول...

حتى يأخذ على هذا اللبن ولايقبل غيره
والله اعلم فلم اكن ام من قبل